ميركل تدعو لنظام صحي أوروبي فعال لمواجهة كورونا

0

أقرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بأن جائحة كورونا ستحتل أولوية كبيرة على جدول أعمال الاتحاد الأوروبي في الفترة القادمة، لكن دون تجاهل قضية التغير المناخي. وفي كلمتها الأسبوعية المتلفزة عبر الإنترنت، قالت ميركل اليوم السبت (25 نيسان/أبريل 2020) إن الرئاسة الألمانية للاتحاد الأوروبي ستسير “بشكل مختلف عما كنا خططنا له” بسبب الجائحة.

وأضافت أنه “من الواضح أن مسألة التغلب على الجائحة وتبعاتها ستهيمن” مشيرة إلى أن مشكلة الفيروس ستطغى على مناحي الحياة في أوروبا طالما لا يوجد لقاح ضده.

وفي هذا السياق كشفت ميركل إن ألمانيا ستروج لفكرة وجود “نظام أوروبي فعال للرعاية الصحية لكل الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي”، مشيرة إلى قضايا أخرى مثل ضريبة المعاملات المالية والحد الأدنى للضرائب والتجارة المشتركة في حقوق التلوث والنقل الجوي والنقل البحري.

وأضافت المستشارة الألمانية أن قضايا المناخ “ستكون على جدول الأعمال، بالضبط مثل قضايا الصحة”، مشيرة إلى ضرورة أن يرى الناس أن هناك شيئاً يتم “من أجل الارتقاء الاقتصادي لأوروبا”، والتماسك الاجتماعي، و”نحن نفكر في المستقبل وهذا يعني قضايا المناخ وقضايا البيئة”.

ونوهت ميركل إلى أن هذه القضايا ستناقش “حتى يكون لدينا في نهاية الرئاسة الألمانية للاتحاد الأوروبي المزيد من الوحدة الأوروبية وحتى تكون أوروبا أحسن تأقلماً مع القرن الحادي والعشرين مما هي عليه الآن”.

من ناحية أخرى، أكدت ميركل أهمية الصناديق المشتركة، وقالت إن ألمانيا لا يمكنها أن تكون قوية صناعياً واقتصادياً إذا انهار الاقتصاد في دول أخرى، وأضافت أنه يتعين على ألمانيا الإسهام ” بشكل أكبر كثيرا” مما كان مقرراً في برنامج للتحفيز الاقتصادي مطلوب بعد انتهاء الأزمة.

وأوضحت المستشارة أنه سيتم، من خلال هذا البرنامج، الاستثمار في مجالات حماية المناخ والرقمنة و”القدرات الاستراتيجية” حتى لا تعتمد دول التكتل على دول أخرى من خارجه في إنتاج الكمامات، على سبيل المثال. 

وتتولى ألمانيا الرئاسة الدورية للتكتل مطلع تموز/يوليو المقبل، وذلك لأول مرة منذ 13 عاماً. ومن المقرر أن يعقد مجلس الوزراء الألماني جلسة خاصة يوم الأربعاء لمناقشة أجندة الرئاسة الألمانية للاتحاد الأوروبي بحضور الأمين العام للمجلس الأوروبي.
 

خ.س/أ.ح (د ب أ، رويترز)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.