رئيس البوندستاغ: الدولة لا تستطيع تعويض كافة خسائر أزمة كورونا

0

حذر رئيس البرلمان الألماني (بوندستاغ) فولفغانغ شويبله من المبالغة في إمكانيات الدولة في تقديم المساعدة للخروج من الأزمة الاقتصادية الناجمة عن جائحة كورونا.

وقال شويبله في تصريحات لصحيفة “أوفنبورغر تاغبلات” الألمانية الصادرة اليوم السبت (الثاني من مايو/ أيار 2020) إنه يخشى أن يتولد لدى المواطنين انطباع بأن الدولة يمكنها تعويض كافة الخسائر الناجمة عن الأزمة.

وأضاف: “في النهاية، لا يمكننا الإنفاق على المساعدات والإعانات الاجتماعية إلا بقدر ما تم الحصول عليه من أرباح”.

وقال شويبله: “أعتقد أنه سيكون هناك زخم قوي باتجاه الرقمنة. هذا سيساعدنا في تجاوز التباطؤ الحالي في هذا المجال (…) اقتصاد السوق الاجتماعي سيحافظ على وجوده في هذه الأزمة أيضا”. وأكد رئيس البرلمان الألماني أن الأمور لن تعود جميعها إلى سابق عهدها قبل الأزمة.

وأشار شويبله إلى المبالغة في تقدير بعض الأمور في الماضي، وقال: “سيتعين علينا تصحيح ذلك”، وضرب مثالا على ذلك باستغلال الأراضي وتراجع التنوع البيولوجي وتغير المناخ، وقال: “إذا كنا نريد إنعاش الاقتصاد، فلا ينبغي لنا أن نقول الآن إنه لا يجب أخذ تغير المناخ على محمل الجد بعد الآن”.

وأعرب شويبله عن دعمه للمستشارة أنغيلا ميركل وتحذيرها من التعجل في تخفيف القيود المفروضة على الحياة العامة في إطار تدابير الحد من تفشي الوباء، وقال: “أحيانا يكون هناك تنافس في المزايدة. في البداية كان يدور الأمر حول من يقترح الإجراءات الأشد تقييدا، والآن يجب أن نكون حريصين على عدم السير في الاتجاه المعاكس”.

ولا يرى شويبله ضعفا في البرلمان الألماني بالنظر إلى الموقف القوي للسلطة التنفيذية في أزمة كورونا. وذكر شويبله أنه أكد في البداية على أهمية أن يظل البرلمان قادرا على التصرف في كافة المواقف المحتملة، وقال: “لا غنى عن البرلمان في ديمقراطيتنا. لا ينبغي أن يؤدي الأمر إلى إلغاء ديمقراطيتنا. لقد نجحنا حتى الآن على نحو جيد للغاية، ولهذا أنا متفائل”.

وارتفع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا إلى164 ألفا و77 حالة،  حتى تمام الساعة العاشرة والنصف صباحا بتوقيت وسط أوروبا، وفقا لبيانات مجمعة من جامعة “جونز هوبكينز” الأمريكية ووكالة “بلومبرغ” للأنباء.

وبحسب البيانات، ارتفع عدد الوفيات في ألمانيا جراء الإصابة بالفيروس إلى ستة آلاف و736حالة. كما ارتفعت حالات التعافي إلى 129 ألف حالة. وسجلت ألمانيا أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد قبل حوالي 13 أسبوعا.

ع.ش/ع.ج (د ب أ)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.