هل تعلم أن أمعاء الإنسان يمكنها أن تغطي مساحة ملعبين للتنس؟

0

تختلف كميات وأصناف وأنواع الطعام التي يتناولها الإنسان يوميا، وتبدأ رحلتها من الفم والبلعوم لتستقر في المعدة، حيث يبدأ الهضم الكيميائي للغذاء، قبل نقله بعد ذلك إلى الأمعاء لمواصلة عملية الهضم والامتصاص. فهل تعلم أن بطانة أمعاء جسم الإنسان يمكنها أن تغطي مساحة ملعبين للتنس تقريباً؟

تعد الأمعاء عضوا حيويا مهما في الجهاز الهضمي، فبالإضافة إلى مهامها في عملية الهضم وامتصاص جزيئات الغذاء البسيطة وخاصة الأملاح المعدنية والفيتامينات، ونقلها للدم من خلال خلايا متخصّصة بذلك، ترتبط الأمعاء كذلك بالحالة المزاجية للإنسان، حسبما ما ذكر مقال علمي نشر على موقع صحيفة “بيلد” الألمانية.   

وبحسب نفس مقال الموقع الألماني، فإن آخر الدراسات أظهرت أن بعض الأحماض اللبنية في الأمعاء عند الفئران تساعد في التخفيف من حالات القلق والاكتئاب لديها. وهذا ربما هو السبب الذي يدفع العديدين من الذين يعانون من القلق العصبي إلى التردد بكثرة على المرحاض في بعض المواقف العصيبة التي قد يمرون منها.

وتعتبر التغذية عاملا حاسما للحفاظ على صحة الأمعاء، وبالتالي صحة الجهاز الهضمي بشكل عام. لهذا فتناول نظام غذائي متنوع يحسن من صحة الأمعاء ويرفع من جودة الحياة. 

ع.اع. / ع.ش

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.