ضحايا كورونا عالميا.. 300 ألف وفاة وأكثر من أربعة ملايين إصابة

0

 أودى فيروس كورونا المستجدّ على الأقل بـ300 ألفا و798  شخصاً حول العالم منذ تم الإعلان عن ظهوره في الصين في كانون الأوّل/ديسمبر، بحسب ما أعلن مركز بيانات كورونا التابع لجامعة جونز هوبكنز الأمريكية.

وسُجّلت رسميّاً أكثر من أربعة ملايين و413 ألف إصابة في 196 بلداً ومنطقة. ولا تعكس الإحصاءات إلّا جزءاً من العدد الحقيقي للإصابات، إذ إنّ دولاً عدّة لا تجري فحوصا لكشف الفيروس إلا للحالات الأخطر. وبين هذه الحالات، بات مليون ونصف المليون شخص في عداد المتعافين.

والدول التي سجّلت أعلى حصيلة وفيّات جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية هي الولايات المتحدة (1736) تليها البرازيل (749) والمملكة المتحدة (428).

وسجّلت الولايات المتحدة التي ظهر فيها الوباء بداية شباط/فبراير، أعلى حصيلة إجماليّة للوفيّات بلغت 85.194 من بين مليون و405 ألف إصابة. وأعلِن تعافي 243 ألفا و430  شخصاً على الأقلّ.

وتحتلّ بريطانيا المرتبة الثانية بتسجيلها 33614 وفاة من بين 233501 إصابة. وتليها إيطاليا مع 31368 وفاة (223 ألفا و96 إصابة). وتحلّ فرنسا رابعةً مع 27425 وفاة (178 ألفا و870 إصابة)

خارطة تفاعلية من جامعة جونز هوبكنز توضح انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم (يمكنك أيضا فتح هذا الرابط: https://coronavirus.jhu.edu/map.htm

وسجّلت أوروبا عموما 162 ألفا و654 وفاة من بين مليون و825 ألفا و812 إصابة في القارة حتّى الآن.

وفي ألمانيا أظهرت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم الخميس أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في البلاد ارتفع إلى 933 ليصل إلى 172239إصابة. كما أفادت البيانات أن عدد الوفيات ارتفع 89 ليصل إلى 7723 حالة وفاة.

وفي روسيا تجاوز عدد حالات الإصابة روسيا 250 ألف حالة حتى اليوم الخميس، وفقا لبيانات جامعة جونز هوبكنز.

وسجلت روسيا 9774 حالة جديدة خلال يوم واحد، وهي المرة الأولى منذ أسبوعين تقريبا التي جاءت فيها الزيادة اليومية في حالات الإصابة في روسيا أقل من 10 آلاف حالة .

اما إسبانيا فسجلت 27321 وفاة (229 ألفا و540 إصابة) مسجلة بذلك أعلى معدل خلال أسبوع، في حين حذرت السلطات من احتمال تفشي موجة ثانية بعدما كشف مسح للأجسام المضادة في أنحاء البلاد أن نحو خمسة بالمئة فقط من السكان هم الذين أصيبوا بالفيروس.

من بين الدول الأكثر تضرّراً كانت بلجيكا والتي سجّلت أعلى عدد وفيّات مقارنة بعدد السكّان، مع 77 وفاة لكلّ 100 ألف شخص، تليها إسبانيا (58) ثم إيطاليا (52) والمملكة المتحدة (50) وفرنسا (42).

وفي تركيا أعلنت وزارة الصحة تجاوز عتبة 4 آلاف وفاة بالفيروس. ووفق الوزارة، سجلت 55 وفاة جديدة بين مساء الأربعاء ومساء الخميس، ما يرفع العدد الاجمالي للوفيات إلى 4007.

بالتوازي، سجلت أيضا 1635 إصابة خلال 24 ساعة. وقد شهد البلد تباطؤا نسبيا في عدد الوفيات والإصابات في الأيام الأخيرة، اذ بقي عدد الوفيات اليومية دون 100 منذ 26 نيسان/أبريل.

وحتّى اليوم، أعلنت الصين (بدون ماكاو وهونغ كونغ) 4633 وفاة و82929 إصابة (ثلاث أصابات جديدة بين الأربعاء والخميس ولا وفيات جديدة)، بينما تعافى 78195 شخصا.

ومنذ الساعة 19,00 من مساء الأربعاء سجّل جنوب السودان أول إصابة بالفيروس.

وسجّلت أمريكا اللاتينيّة والكاريبي 24405 وفيات من أصل 429 ألفا و138 إصابة)، وآسيا 11455 وفاة (327 ألفا و508 إصابات) والشرق الأوسط 7908 وفيات (254 ألفا و853 إصابة)، وإفريقيا 2551 وفاة (74877 إصابة)، وأوقيانيا 126 وفاة (8332 إصابة).

ع.ح./ع.ج.م. (أ ف ب، د ب ا، رويترز)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.