آخر مستجدات كورونا ـ تباطؤ الوباء عالميا وإرتفاع طفيف عربياً

0

أودى فيروس كورونا المستجد بحياة 307321 شخصاً على الأقل حول العالم منذ ظهوره بالصين في ديسمبر/ كانون الأول، وفق حصيلة لوكالة فرانس برس تستند إلى مصادر رسمية السبت (16 مايو/ أيار 2020).

وسجلت رسمياً أربعة ملايين ونصف مليون إصابة في 196 بلداً ومنطقة، حيث استمرت الولايات المتحدة في كونها أكثر الدول تضرراً من ناحية الوفيات والإصابات، إذ سجلت 87568 وفاة من بين ما يزيد عن مليون و440 ألف إصابة. تأتي ثانياً في الترتيب بريطانيا (33998 وفاة) تليها إيطاليا (31610) ثم إسبانيا (27563) وفرنسا (27529).

في ألمانيا، لا تعتزم الحكومة فتح حدودها قبل 15 يونيو/ حزيران بالرغم من الضغوط الشديدة التي تمارس بهذا الاتجاه. غير أنها أعادت فتح حدودها مع لوكسمبورغ السبت ولينت قليلاً شروط عبور الحدود مع النمسا وسويسرا.

تصرّ الحكومة الألمانية على فتح الحدود بشكل كامل يوم 15 يونيو/ حزيران رغم الضغوطات (أرشيف)

تصرّ الحكومة الألمانية على فتح الحدود بشكل كامل يوم 15 يونيو/ حزيران رغم الضغوطات (أرشيف)

وشهدت أنحاء مختلفة من البلاد تظاهرات شارك فيها الآلاف ضد ما تبقى من قيود. ويتزايد الزخم الذي تكتسبه هذه الاحتجاجات مع مرور الوقت. 

وفي مدينة كونستانز على الحدود الألمانية السويسرية، احتفل مئات الأشخاص بينهم مسؤولون منتخبون بإعادة فتح الحدود جزئياً، رافعين كؤوسهم أمام عدسات الكاميرات.

وفي فرنسا، تم تسجيل 104 وفيات جديدة خلال 24 ساعة نتيجة فيروس كورونا المستجد، فيما تواصل انخفاض عدد المرضى في الإنعاش، وفق حصيلة رسمية أُعلنت مساء الجمعة.

وقالت الإدارة العامة للصحة إن عدد المرضى في أقسام الإنعاش تراجع بـ96 مريضاً مقارنة بيوم الخميس، ما يجعل العدد الاجمالي للمصابين في حالة خطرة في هذه الأقسام 2203.

وحتى اليوم، لا يزال هناك 19861 مصاباً في المستشفيات، مع 438 حالة استشفاء جديدة خلال 24 ساعة. وأدى وباء “كوفيد 19” إلى 27529 وفاة على الأقل منذ الأول من مارس/ آذار، بينها 17342 في المستشفيات.

يتوقع نادي السيارات الملكي البريطاني أن تتدفق نحو 15 مليون سيارة على شوارع إنجلترا خلال نهاية الأسبوع الحالية

يتوقع نادي السيارات الملكي البريطاني أن تتدفق نحو 15 مليون سيارة على شوارع إنجلترا خلال نهاية الأسبوع الحالية

إنجلترا تستعد لملايين السيارات

أما في إنجلترا، شهدت أول نهاية أسبوع منذ تخفيف تدابير الحجر تدفق الزوار على المنتزهات والمواقع السياحية، ما جعل من الصعب أحياناً احترام إرشادات التباعد الاجتماعي. وينتظر تجول نحو 15 مليون سيارة نهاية هذا الأسبوع في شوارع إنجلترا، وفق استطلاع أجرته جمعية “رويال أوتوموبيل كلوب”.

أما في إسبانيا فقد أعلن رئيس الحكومة بيدرو سانشيز السبت رغبته في تمديد حال الطوارئ التي تنتهي يوم 24 مايو/ أيار، وذلك “لنحو شهر” حتى نهاية مسار رفع الحجر.

وأعلنت إيطاليا عن فتح حدودها اعتباراً من الثالث من يونيو/ حزيران في وجه السيّاح القادمين من الاتحاد الأوروبي، مع إلغاء شرط الحجر الصحي الإجباري للزوار الأجانب. أعلنت هذه الإجراءات في الليلة الفاصلة بين الجمعة والسبت، عقب اجتماع لمجلس الوزراء أشرف عليه رئيس الحكومة جوزيبي كونتي، إلا أن بالإمكان مراجعة هذه القرارات في حال ظهر “خطر وبائي”، وفق ما أشار بيان للحكومة. ويأتي هذا القرار في وقت سجلت فيه إيطاليا أقل عدد من الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد منذ التاسع من مارس/ آذار. فقد تم تسجيل 153 حالة وفاة جديدة منذ أمس الجمعة ، ليصل إجمالي عدد حالات الوفاة بسبب كورونا إلى 31763 حالة.

من جهتها، أعادت اليونان فتح شواطئها الخاصة بعدما فتحت شواطئها العامة في الرابع من مايو/ أيار، لكن بشرط الالتزام بقواعد صارمة مثل حظر الجلوس على مسافة أقل من أربعة أمتار عن الشخص المجاور.

ارتفاع في عدد حالات الإصابة والوفيات جراء فيروس كورونا في مصر رغم إجراءات العزل الحكومية وحظر التجول الجزئي (أرشيف)

ارتفاع في عدد حالات الإصابة والوفيات جراء فيروس كورونا في مصر رغم إجراءات العزل الحكومية وحظر التجول الجزئي (أرشيف)

مصر والسعودية تسجلان ارتفاعاً في الوفيات

وفي الشرق الأوسط، أعلنت مصر السبت تسجيل 491 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ، ليصل عدد المصابين منذ بداية التفشي إلى 11719 حالة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 612 بعد تسجيل 20 حالة وفاة جديدة. وقال خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، في بيان إن 151 من المصابين بفيروس كورونا خرجوا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 2950 حالة حتى اليوم. وتطبق مصر إجراءات عزل عام منذ مارس/ آذار شمل إغلاق المدارس والجامعات والأندية والمقاهي وأماكن التجمعات الكبيرة، وتفرض حظر تجول جزئياً.

وفي السعودية، قالت وزارة الصحة هناك السبت إن حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد بالمملكة تجاوزت 50 ألفاً. وأعلن مسؤول في الوزارة تسجيل 2840 حالة إصابة جديدة، مما يرفع الإجمالي إلى 51980. وكان متوسط عدد الحالات الجديدة المسجلة يومياً في الأسبوع الماضي 1500 حالة. وذكر المسؤول في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي أن عدد الوفيات بسبب المرض زاد بتسجيل عشر وفيات إضافية ليصل إلى 302. وسجلت السعودية أول حالة إصابة بالفيروس في الثاني من مارس/ آذار بعد عدة أسابيع من ظهور التفشي في آسيا.

من جانبها، أعلنت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات في الجزائر السبت تسجيل 192 إصابة جديدة و6 وفيات بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليصل بذلك مجموع الإصابات إلى 6821 حالة، وإجمالي الوفيات إلى 542 حالة. وأوضح جمال فورار، المتحدث الرسمي باسم اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تطورات كورونا، في الإيجاز الصحفي اليومي، أن هناك 138 حالة جديدة تماثلت للشفاء، بما يرفع عدد حالات التعافي الكلية إلى 3409 حالات. كما أشار فورار إلى تواجد 20 مريضاً في العناية المركزة. وتتجه الجزائر لمنع زيارات المرضى في المستشفيات وتعليق عمليات الختان الجماعي بها خلال ليلة القدر، مع فرض حظر تجول شامل أيام عيد الفطر للحد من انتشار فيروس كورونا.

ي.أ/ ع.ج.م (د ب أ، أ ف ب، رويترز)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.