خطة ألمانية فرنسية بقيمة 500 مليار يورو للنهوض بأوروبا بعد كورونا

0

اقترحت ألمانيا وفرنسا برنامجا اقتصاديا مشتركا بقيمة 500 مليار يورو (3ر542 مليار دولار) لأوروبا لمواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا (كوفيد19)، حسب بيان اطلعت عليه وكالة الأنباء الألمانية.

 وبحسب البيان، ستوجه أموال هذا البرنامج التي سيتم جمعها في أسواق رأس المال لحساب الاتحاد الأوروبي، إلى الدول الأوروبية التي تضررت نتيجة تفشي الوباء، وذلك في إطار عمل مالي متعدد السنوات أقره التكتل الأوروبي.

ويهدف هذا البرنامج الألماني-الفرنسي المشترك إلى مساعدة الاقتصاد الأوروبي على التعافي مجددا بعد جائحة فيروس كورونا. وفي أوائل نيسان/ أبريل الماضي، أقرت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بالفعل الحزمة الأولى، التي تشمل قروضاً تصل قيمتها إلى 540 مليار يورو.  ويتعلق البرنامج الألماني-الفرنسي المشترك بتقديم دعم طويل الأمد لمرحلة إعادة بناء الاقتصاد الأوروبي في فترة ما بعد كورونا.

وطالبت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل دول الاتحاد الأوروبي بدعم الشركات الأوروبية في السوق العالمية في ظل أزمة كورونا. وقالت ميركل اليوم (الاثنين 18 أيار/ مايو 2020) إن الاتحاد الأوروبي يدعم بالفعل مشروعات استراتيجية مثل إنتاج رقائق الكمبيوتر أو خلايا البطاريات، وأضافت أنه “سيتم تعزيز هذه الطموحات الآن”.

ورأت ميركل أن دولاً أخرى بذلت جهودا كبيرة على طريق خلق “أبطال عالميين”، مشيرة إلى أن هذا ما سيفعله الاتحاد الأوروبي أيضا في الاستثمارات الرامية إلى التغلب على الأزمة.

ومن جانبه، دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في مؤتمر صحفي مع المستشارة ميركل، أوروبا إلى إعطاء “الأولوية” للتنسيق في القطاع الصحي وقال: “علينا أن نأخذ كل العبر من هذا الوباء”.

وقد رحبت رئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون دير لاين في بيان صدر الاثنين بـ”الاقتراح البناء الذي تقدمت به فرنسا وألمانيا” من أجل إنهاض الاقتصاد الأوروبي بعد أزمة فيروس كورونا المستجد.

ومن جانبه، وصف وزير المالية الألمانية أولاف شولتس المقترح الألماني الفرنسي المشترك لخطة إعادة الإعمار في فترة ما بعد أزمة كورونا بأنه “إشارة قوية ومقنعة للتضامن الأوروبي”. وقال نائب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم الاثنين إن أوروبا تواجه من خلال جائحة كورونا أكبر اختبار في تاريخها مضيفا، “إنه لنبأ سار للغاية أن نضطلع جميعا بمسؤوليتنا”.

م.م/ ص.ش (أ ف ب، د ب أ)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.