ألمانيا – مصادرة مئات الأسلحة في حملة ضد اليمين المتطرف

0

صادرت الجهات الأمنية في ألمانيا آلاف القطع من الأسلحة القتالية بما في ذلك الأسلحة النارية والذخيرة الحية ومئات السكاكين والفؤوس إلى جانب الأقواس والسهام، وغيرها من الأسلحة اليدوية، خلال مداهمتها لمنازل أعضاء في حركة “مواطني الرايخ” يوم أمس (الأربعاء 27 مايو/أيار). وفتشت السلطات 25 منزلا في ولايتي هيسن وبادنفورتنبرغ، وفق ما أعلن عنه مكتب مكافحة الجريمة لولاية بادنفورتنبرغ ومقره مدينة شتوتغارت.

وحسب الإدعاء العام فقد تمّ العثور أيضا على عشرات الوئائق المزورة إلى جانب معدات للتزوير ومخدرات. وفي أحد المنازل اصطدم الأمن بمزرعة للقنب.

وتقول السلطات الأمنية أنها تلاحق 34 شخصا بمجموعة من التهم، من بينها الاعتداء الجسدي وبيع وثائق مزورة، إلى جانب حيازة آلاف الأسلحة غير المرخصة ونشر أخبار زائفة.

وغالبية المتهمين ينتمون إلى مجموعات تعمل في إطار التنظيمات اليمينية المتطرفة داخل البلاد كحركةجمهورية بادن ودولة الشعب الحر فورتنبيرغ المنضوية تحت لواءرابطة الرايخ الألماني. وشارك في العملية نحو 450 عنصراً من مختلف الوحدات الأمنية.

يذكر أن ألمانيا وبعد تنامي خطر اليمين المتطرف في البلاد، عززت من تحركاتها الأمنية في السنتين الأخيرتين ضد مجموعات وخلايا اليمين المتطرف التي تسللت حتى إلى الوحدات الخاصة بالجيش الألماني.

و.ب/ع.خ (أ ف ب، د ب أ)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.