دراسة تحذر من الجمع بين السجائر العادية والإلكترونية!


كشفت دراسة حديثة أجراها باحثون في جامعة بوسطن الأمريكية أن الجمع بين السجائر العادية والإلكترونية لا يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والرئة، مقارنة بتدخين سجائر التبغ لوحدها، كما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وقالت الصحيفة إن الخبراء حللوا بيانات أكثر من 7 آلاف مدخن، شاركوا في الدراسة، مع التركيز على تأثير السجائر العادية والإلكترونية على صحة القلب والرئة. وكان 10% من المشاركين يدخنون السجائر العادية والإلكترونية معاً.

ورغم أن الدراسة وجدت أن خطر الإصابة بأمراض القلب كانت أقل لدى الذين استخدموا السجائر الإلكترونية لوحدها، توصل الخبراء إلى أن خطر الإصابة بأمراض القلب والرئة بالنسبة للذين جمعوا بين السجائر العادية والإلكترونية كانت مماثلة للذين يدخنون سجائر التبغ لوحدها.

وقال خبير الصحة العامة أندرو ستوكس، المشارك في إعداد الدراسة: “بعض الأشخاص الذين يدخنون السجائر العادية يلتقطون السجائر الإلكترونية لتقليل تكرار تدخينهم، لكنهم غالباً ما يصبحون مستخدمين مزدوجين لكلا المنتجين بدلاً من التبديل كلياً من أحدهما للأخر”.

ويضيف: “إذا تم استخدام السجائر الإلكترونية كوسيلة للإقلاع عن التدخين، فيجب ترك تدخين السجائر العادية تماماً ووضع خطة للتحرر من جميع منتجات التبغ في النهاية”.

م.ع.ح





المصدر

اضف تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

scroll to top