أضرار العادات الغذائية الخاطئة في الصغر تستمر طويلا!


ربما علينا إعادة التفكير في ما نقدمه لأطفالنا من غذاء، فقد توصلت دراسة حديثة إلى أن تناول مواد غذائية تحتوى على معدلات مرتفعة من الدهون والسكر يتسبب في تغييرات دائمة بالجسم. فالاعتقاد بأن ما يلحق بالجسم من تغيرات أثناء الطفولة يمكن استبداله لاحقا بتنبي نمط حياة أفضل أو تناول غذاء صحي، فهو اعتقاد غير صحيح، وفقا لموقع ساينس ديلي المتخصص في العلوم.

كشفت دراسة،  أجراها باحثون بجامعة كاليفورنيا ريفيرسايد الأمريكية UC Riverside على فئران التجارب، عن انخفاض ملحوظ في عدد ودرجة تنوع البكتريا الموجودة بأمعاء الفئران التي تغذت سابقا في طفولتها على طعام غير صحي.  

ويشرح أخصائي التطور بجامعة كاليفورنيا ثيودور جارلند أن التأثير الذي تمت ملاحظته على الفئران يعادل ما يحدث للأطفال بسبب تناول طعام ممتلئ بالدهون والسكر، حيث ”يستمر تأثر مجموعات البكتيريا المعوية لست سنوات بعد البلوغ”.

  والمقصود بمجموعات البكتيريا هنا جميع أنواعها، بما في ذلك الفطريات والطفيليات والفيروسات، التي تعيش داخل جسم الإنسان أو الحيوان. وتوجد معظم هذه الأجسام في الأمعاء، وتساعد غالبيتها في تحفيز الجهاز المناعي وتكسير الطعام واستخلاص الفيتامينات.

ويتمتع الجسد الصحي بتوازن البكتيريا الضارة والصحية على حد سواء. وفي حال الإخلال بهذا التوازن لأي سبب، كالإصابة بالمرض أو تناول مضادات حيوية أو اتباع نظام غذائي غير صحي،  فيصبح الجسم أكثر عرضة للإصابة بالمرض.     

 وفي الدراسة، المنشورة حديثا بمجلة علم الأحياء التجريبي، قام الباحثون بتقسيم الفئران لمجموعتين على مدار ثلاثة أسابيع، بحيث تتغذى المجموعة الأولى على طعام صحي وتمارس الجري على عجلة دوارة، بينما تتغذى المجموعة الثانية على طعام غير صحي ولا تقوم بالحركة بشكل كاف.

وبعودة جميع الفئران للطعام التقليدي وبدون ممارسة أي نشاط كالمعتاد، لاحظ العلماء بعد مرور 14 اسبوع انخفاضا كبيرا في بكتيريا الأمعاء لدى الفئران التي اتبعت نظاما غير صحي.

ووجد الباحثون أن تأثير النظام الغذائي المتبع في الطفولة على مجموعات البكتيريا في الجهاز الهضمي أكبر من التأثير الذي تتركه ممارسة الرياضة في الطفولة.

د.ب

 





المصدر

اضف تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

scroll to top