شهية متزايدة على المنتجات العضوية


نورنبيرغ (dpa)- وعي وإدراك أكبر للصحة والمنتجات المحلية والاستدامة أثار المزيد من الإقبال على المواد الغذائية العضوية في خضم أزمة كورونا. وبشكل رئيسي تشهد السلة الغذائية العضوية رواجا كبيرا، أدى إلى وصولها إلى حدود الطاقة والقدرة القصوى في بعض الحالات.

بعد بداية الإقفال العام الأول بفترة وجيزة ارتبك المتجر الإلكتروني أونلاين على ضوء الطلبات الكثيرة، حيث مرت فترة لم يكن بالإمكان استقبال أي زبائن جدد، حسب تصريح فرانسيسكا روتشر من القرية العضوية برودوفين في إبرسفالدة الواقعة في مناطق براندنبورغ، والتي تقوم بإمداد برلين والمناطق المحيطة بالسلة الغذائية العضوية.

أيضا صناديق الخضار المتنقلة القادمة من أوغسبورغ تتلقى حاليا طلبات أكبر من قدرتها على تلبيتها بشكل فوري. وحسب تصريحاتها فإن السعي حثيث إلى توسيع الطاقات، حسبما ورد على الصفحة الإلكترونية.

الأرقام الدقيقة عن سوق المواد العضوية في 2020 سيقدمها اتحاد قطاع المواد الغذائية العضوية (BÖLW) يوم الأربعاء خلال مؤتمر صحفي لمناسبة الافتتاح الرقمي لأكبر معرض للمواد الغذائية العضوية “بيوفاخ”. منذ سنوات يحقق القطاع زيادات كبيرة، استمرت حتى خلال أزمة كورونا، حسب اتحاد BÖLW.

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de





المصدر

اضف تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

scroll to top