ألمانيا تتجه لإعادة فتح كل المتاجر والمدارس واستئناف البوندسليغا

0

كشفت مسودة اتفاق بين الحكومة ومسؤولي الولايات الفدرالية أن ألمانيا ستقرر الأربعاء (السادس من أيار/ مايو 2020) قطع مراحل حاسمة في إجراءات تخفيف العزل المفروضة في مواجهة كوفيد-19، عبر إعادة فتح كل المحلات التجارية والمدارس واستئناف دوري كرة القدم بلا متفرجين اعتبارا من أيار/مايو الجاري.

ويشير النص الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه إلى أن هذه الإجراءات أصبحت ممكنة مع بقاء “عدد الإصابات الجديدة” بفيروس كورونا المستجد “ضئيلا” بعد مرحلة أولى من إعادة الفتح في 20 نيسان/أبريل، موضحا أنه لم تسجل “أي موجة جديدة” للعدوى حتى الآن.

ويمكن لكافة المدارس حتى الابتدائية وحضانات الأطفال، أن تفتح أبوابها، لكن بشروط محددة، اعتباراً من الأسبوع المقبل. وبحسب النص “يجب على المدارس أن تتيح تدريجياً تدريس كافة التلاميذ مع احترام تدابير النظافة والتباعد”.

ويفترض أن يجري اعتماد النص رسمياً خلال اليوم من جانب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورؤساء حكومات الولايات. وسبق أن سمحت ألمانيا جزئيا بفتح المدارس الثانوية. ويترك الاتفاق القرار بشأن فتح أبواب الجامعات للحكومات المحلية.

وتؤكد الوثيقة أيضاً أنه “يمكن لكافة المتاجر فتح أبوابها لكن مع احترام شروط النظافة وفرض رقابة على عمليات الدخول تفادياً لتشكل صفوف انتظار”. ويتعلق ذلك بالمتاجر الكبرى التي تفوق مساحتها 800 متر مربع، إذ إن تلك الأصغر من ذلك قد استأنفت العمل بالفعل.

قرارات بيد حكومات الولايات

وبالنسبة للمطاعم والمقاهي والحانات والفنادق، يترك النص المجال للحكومات المحلية لاتخاذ قرار بشأن استئناف العمل فيها. وقد سمحت عدة ولايات بذلك بالفعل مثل بافاريا. وحول هذا الموضوع، كان وزراء الاقتصاد المحليون قد اتفقوا على السماح بإعادة إطلاق عجلة قطاع المطاعم اعتباراً من التاسع من الشهر الجاري.

وينص الاتفاق أيضاً على السماح للولايات باتخاذ قرار بشأن المسارح وقاعات الحفلات الموسيقية والملاهي الليلة وصالات الرياضة. ويبقى الاتفاق حتى أواخر آب/أغسطس “على الأقل” على منع التجمعات الرياضية والثقافية الاحتفالية الكبرى، التي دخلت حيز التنفيذ منذ أشهر. وليس مقرراً أيضاً في الوقت الحالي فتح الحدود للراغبين بالسفر في إجازة.

توجه باستئناف النشاط الكروي

أما بخصوص السماح باستئناف دوري كرة القدم الذي توقف منتصف آذار/مارس بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، في أيار/مايو الحالي بحسب مسودة اتفاق بين المستشارة أنغيلا ميركل ومختلف الولايات، فقد جاء في المسودة بأن إقامة مباريات الدرجتين الأولى والثانية سيكون “من أجل الحد من الأضرار الاقتصادية” للأندية الـ36.

وهي فكرة “مقبولة” اعتبارا من تاريخ معين في أيار/مايو سيتم تحديدها خلال اجتماع عير تقنية الاتصال بالهاتف اليوم الأربعاء بين ميركل ورؤساء الولايات الالمانية الـ16 بحسب هذه الوثيقة، في حين تحدثت وسائل الإعلام الألمانية عن تاريخ 21 أيار/مايو لمعاودة النشاط.

لكن المسودة تشير إلى أنه في حالة ارتفاع عدد الإصابات الجديدة بالفيروس إلى أكثر من 50 إصابة لكل 100 ألف شخص خلال فترة سبعة أيام، فيجب تشديد إجراءات مكافحة كورونا مرة أخرى.

ومن المنتظر أن تقوم المستشارة أنغيلا ميركل في ختام هذه المشاورات بتوضيح تفاصيل الإجراءات المتفق عليها بين الحكومة الاتحادية والولايات، وذلك في موعد لاحق اليوم الأربعاء.

ع.ش/ و.ب (أ ف ب، د ب أ)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.