أمريكا.. توقعات بوفاة 150 ألف شخص بكورونا وتراجع شعبية ترامب

0

سجلت الولايات المتحدة 1894 وفاة بفيروس كورونا المستجد في الـ24 ساعة الأخيرة، ما يرفع الحصيلة الاجمالية للوفيات في البلاد الى 82246 حالة، وفق إحصاء لجامعة جونز هوبكنز. ويظهر الرقم ارتفاعا حادا في أكثر البلدان تضررا من حيث عدد الوفيات، بعد أن تراجعت أعداد الذين يفقدون حياتهم جراء كوفيد-19 إلى ما دون الألف يومي الأحد والإثنين، فيما بلغ عدد الإصابات المؤكدة مليون و 367927 إصابة، وفق الجامعة التي تتخذ من بالتيمور مقرا لها.

قال باحثون اليوم الثلاثاء (12 مايو/ أيار 2020) إن نموذجا لوفيات فيروس كورونا جرى تعديله مؤخرا يتنبأ بأن أكثر من 147 ألف أمريكي سيلقون حتفهم نتيجة مرض كوفيد-19 الذي يسببه الفيروس بحلول أوائل أغسطس/ آب، وهو أعلى من رقم 100 ألف الذي ورد في التقدير الأخير، مع التخفيف النسبي للقيود الرامية لكبح الجائحة. وقال التقرير إن أحدث توقع أعده معهد جامعة واشنطن للقياسات الصحية والتقييم يعكس “المحركات الرئيسية للانتشار الفيروسي مثل التغيرات في الفحوص والحركة وكذلك تخفيف سياسات التباعد الاجتماعي”.

تحذيرات من فتح الاقتصاد

حذر أنتوني فاوتشي الخبير الأمريكي في مجال مكافحة الأمراض المعدية، في الكونغرس من أن فتح الاقتصاد الأمريكي قبل الأوان قد يفضي إلى موجات تفش جديدة لفيروس كورونا الفتاك. ونبه فاوتشي مدير المعهد الوطني لأمراض الحساسية والأمراض المعدية لجنة بمجلس الشيوخ إلى أنه لم تتم بعد السيطرة على الوباء في مناطق من البلاد.

وقال فاوتشي مساء أمس الثلاثاء خلال الجلسة التي استمرت ثلاث ساعات ونصف الساعة “أعتقد أننا نسير في الاتجاه الصحيح ولكن هذا الاتجاه الصحيح لا يعني أننا نسيطر بشكل كامل بأي حال على هذا التفشي”. وحث الولايات على اتباع توصيات خبراء الصحة وانتظار إشارات من بينها تراجع عدد حالات الإصابة الجديدة قبل إعادة الفتح.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أثناء مؤتمر صحفي في البيت الأبيض 11.05.2020

تزايد عدد الأمريكيين المنتقدين للرئيس دونالد ترامب على مدى الشهر الماضي

تراجع شعبية ترامب

تزايد عدد الأمريكيين المنتقدين للرئيس دونالد ترامب على مدى الشهر الماضي، فيما يرتفع عدد الوفيات بسبب جائحة فيروس كورونا. ليتخلف الرئيس الأمريكي عن منافسه الديمقراطي جون بايدن بثماني نقاط مئوية بين الناخبين المسجلين حسب استطلاع أجرته رويترز إبسوس يوم أمس الثلاثاء.

وأظهر الاستطلاع الذي أجري يومي الاثنين والثلاثاء أن 41 بالمئة من الأمريكيين البالغين أيدوا أداء ترامب في المنصب، في تراجع أربع نقاط عن استطلاع مماثل أجري في منتصف أبريل/ نيسان. ولم يؤيد 56 بالمئة ترامب، بزيادة قدرها خمسة بالمئة في الفترة الزمنية ذاتها.

كما وجد الاستطلاع أن 46 بالمئة من الناخبين المسجلين قالوا إنهم سيؤيدون بايدن في الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في الثالث من نوفمبر/ تشرين الثاني بينما سيصوت 38 بالمئة فحسب لترامب. وكان بايدن متفوقا بنقطتين مئويتين فقط في استطلاع رويترز/إبسوس في الأسبوع الماضي.

ع.ش/ع.ج (رويترز، أ ف ب)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.