جهود المرأة من أجل السلام


ما هو دور المرأة في فض النزاعات؟

لفترة طويلة كان يُنظَر إلى المرأة على أنها الضحية، ليس أكثر. هذا مع العلم أنها تؤدي دورا مهما في العديد من مناطق الأزمات: المرأة تفاوض الميليشيات، وتساهم في خلق مساحات آمنة، كما تشارك في فتح ممرات من أجل تقديم المساعدات الإنسانية. بدون الاحتجاجات الشجاعة للنساء اللواتي يخرجن يوما بعد يوم إلى الشوارع، لما كانت الثورة السلمية في السودان على سبيل المثال ممكنة. حاليا تكافح النساء في بيلا روسيا من أجل الديمقراطية. لهذا السبب تستغل ألمانيا فترة عضويتها غير الدائمة في مجلس الأمن الدولي لدورة 2019/2020 لتنفيذ أجندة “المرأة والسلام والأمن”.

ماذا تحتوي هذه الأجندة؟

من خلال الموافقة على القرار المعني قبل 20 عاما أعلن مجلس الأمن الدولي صراحة أن مشاركة المرأة في خلق السلام والحفاظ عليه هي مساهمة أساسية لا يمكن الاستغناء عنها. ومنذ ذلك الحين بات الأمن والوقاية من النزاعات والصراعات جزءا من حقوق المرأة، وبالتالي من حقوق الإنسان. وللتأكيد على الجهود الألمانية تم إصدار دراسة خاصة لمناسبة الذكرى السنوية لصدور هذا القرار.





المصدر

اضف تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

scroll to top