بكين تعلن انفتاحها على الجهود الدولية لتحديد مصدر كورونا

0

أعلن وزير الخارجية الصينية وانغ يي اليوم (الأحد 24 أيار/ مايو 2020) أن بلاده “منفتحة” على تعاون دولي لتحديد مصدر فيروس كورونا المستجدّ.

وأشار الوزير الصيني في مؤتمر صحافي إلى أن أي تحقيق يجب أن يكون “خالياً من التدخل السياسي” متّهماً مسؤولين سياسيين أميركيين بـ “فبركة الشائعات” حول منشأ المرض و”وصم الصين”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد اتهم مراراً السلطات الصينية خلال الأسابيع الماضية بأنها تأخرت في الإعلان عن معلومات مهمة تتعلق بمدى خطورة الفيروس

الذي كان ممكناً وقف تفشيه وفق ترامب.

وقال كبير الدبلوماسية الصينية أمام صحافيين: “إلى جانب الدمار الناجم عن فيروس كورونا المستجد، ينتشر فيروس سياسي في الولايات المتحدة“. وأضاف بالقول: “يستغل هذا الفيروس السياسي كافة الفرص لمهاجمة الصين والإساءة لسمعتها“.

وقبل أزمة الفيروس، كانت العلاقة الصينية الأميركية متوترة أصلاً منذ عامين على خلفية الحرب التجارية التي أطلقتها إدارة ترامب وفرضها عقوبات جمركية على بكين. ورفع تفشي الوباء من حدة الخلاف بين البلدين إلى مستويات جديدة.

من جانب آخر، أعلنت لجنة الصحة الوطنية بالصين في بيان اليوم الأحد تسجيل ثلاث حالات إصابة جديدة مؤكدة
بمرض كوفيد-19 في البر الرئيسي يوم السبت بعد أول يوم من عدم تسجيل أي حالات جديدة منذ بدء تفشي المرض.

وقالت اللجنة إن من بين الحالات الجديدة حالتين واردتين من الخارج في حين كانت الثالثة منقولة محليا.

وأضافت أن عدد الحالات الجديدة التي لا تظهر عليها أعراض زاد من 28 حالة إلى 36 حالة يوم السبت.
وبلغ العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بكورونا في البر الرئيسي 82974 حالة بينما ظل عدد الوفيات دون تغيير عند 4634.
الوقت الذي لا يزال فيه 79 شخصاً يخضعون للعلاج، و380 شخصاً آخرين تحت العزلة والمراقبة للاشتباه في إصابتهم.

م.م/ع.غ (ا ف ب، رويترز)

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.